الجمعة12202004

Back أنت هنا: الرئيسية فن فن عربي من منهما تفوقت في رمضان ميريام فارس ام هيفا وهبي ؟

من منهما تفوقت في رمضان ميريام فارس ام هيفا وهبي ؟

 

haifa-wahbi-meryam-faresبعد خمسة أيام من ماراتون رمضان 2014 حتى بدأ المشاهدون العرب يعقدون مقارنات بين الفنانتين ميريام فارس وهيفا وهبي وحدهما.
فقد حفل هذا الموسم الرمضاني بتواجد كبير للمغنيات اللبنانيات اللواتي بات الجمهور يقارن بينهن في الطلة والأناقة والأداء، لكن انحصرت المنافسة الأقوى جماهيرياً بين ميريام فارس التي لها تجربة سينمائية واحدة في فيلم "سيلينا" الإستعراضي مع المخرج السوري حاتم علي، وتجربة إستعراضية واحدة في برنامج فوازير لصالح قناة "القاهرة والناس"، وبين هيفا وهبي التي خاضت تجربة سينمائية من خلال فيلمي "دكان شحاته" و"حلاوة روح"، وتجربة درامية في مسلسل "مولد وصاحبه غايب" الذي لم ير النور بعد لأسباب إنتاجية.
إذاً تخوض هيفا فعلياً تجربتها الدرامية الأولى على الشاشة بالتوازي مع ميريام، عكس المغنيات اللبنانيات الأخريات اللواتي سبقتهما إلى السينما المصرية والدراما العربية مثل: نيكول سابا ودوللي شاهين وسيرين عبد النور، لذا انحصرت المنافسة بين ميريام فارس بمسلسلها الدرامي الأول (إتهام) مع المخرج فيليب أسمر، وهيفا وهبي بمسلسها (كلام على ورق) مع المخرج محمد سامي الذي وعدها بعمل يكسر الدنيا جماهيرياً لتكون هي الأقوى درامياً بين الممثلات العربيات.
ميريام فارس أداء طبيعي
حصدت ميريام فارس الإعجاب في الحلقات الخمسة الأولى من (إتهام) بشخصية الخياطة الفقيرة الحسناء ريم التي يدفعها طموحها وسعيها نحو تحسين مستوى حياة ومعيشة اسرتها إلى السفر إلى مصر للعمل في الخياطة، فتقع بيد عصابة إتجار بالبشر تريد إكراهها على العمل بالدعارة، ويقبض عليها لكن المحامي الشهم كامل (عزت أبو عوف) يراها في المخفر فيشعر أنها بريئة ويدافع عنها بإخلاص حتى تظهر براءتها، وتقرر العودة إلى عائلتها في لبنان برفقة صديقه الشاب خالد (حسن الرداد) الذي يوكل له مهمة إيصالها سالمة .
ونجحت ميريام في امتحانها الدرامي الأول لغاية الحلقة الخامسة منه، وحقق مسلسلها (إتهام) نسبة مشاهدة عالية في مصر والدول العربية حيث حصلت قنوات مصرية وخليجية عديدة على حق عرضه الأول، وعملها موزع ومنتشر بشكل كبير جداً، وكان أدائها الطبيعي مصدر قوة للعمل.
هيفا تتجاوز تجربتها الأولى بنجاح في (كلام على ورق)
وتجاوزت الفنانة هيفا وهبي تعثر تجربتها الدرامية الأولى بنجاح في مسلسلها الصاخب إنسانياً وبصرياً (كلام على ورق) التي تقدم فيه دور الحسناء حبيبة التي تقع بيد مافيا دعارة، فتتنازعها مشاعر الحب والخضوع للقوة ، وحين تقع في حب الروائي الوسيم الشاب حمزة (أحمد السعدني) الذي يباشر بكتابة رواية عن عالم الدعارة الغامض ، تفاجىء بمقتله بظروف غامضة، وتدخل السجن للتحقيق معها مع أصدقائها وصديقاتها.
أداء هيفا وهبي في المسلسل طبيعي لكن لا تميز فيه لغاية الآن، ويستغل المخرج نجوميتها وأنوثتها في العمل بجعل عدد من الشخصيات يقعون في غرامها خاصةً زعماء مافيا الدعارة وبالأخص: ناصر ( ماجد المصري) و الروائي الشاب حمزة (أحمد السعدني) الذي اخترق عالم خطر لم يعرف حجم خطورته فحاول فك شيفرته على الورق، ودفع حياته ثمناً لمحاولته غير المكتملة.
وغلبت أنوثة وأناقة هيفا المرأة على أداء هيفا الممثلة في الحلقات الأولى من مسلسلها (كلام على ورق) الذي ننتظر أن يكسر الدنيا كما وعد مخرجه محمد سامي لكن هذا لم يتحقق للآن بعد.