الخميس04201918

Back أنت هنا: الرئيسية تكنلوجيا تكنلوجيا "ماكثون الناصرة الرابع" تحت عنوان "نجعل العالم مكاناً أفضل"

"ماكثون الناصرة الرابع" تحت عنوان "نجعل العالم مكاناً أفضل"

makathon-nasryالحدث الأبرز في مجال الهايتك في المجتمع العربي

والذي يجمع مئات المبرمجين والمهندسين العرب واليهود من كافة أنحاء البلاد، على مدار 36 ساعة متواصلة من العمل الابداعي والتفكير الخلاق، بتوجيه روّاد صناعة الهايتك، من أجل تطوير منتجات تكنولوجيّة تخدم المجتمع. في نهاية المنافسة تعرض كل مجموعة منتجها النهائي أمام لجنة التحكيم التي تضم كبار خبراء الهايتك، والذين يعلنون بدورهم عن الابتكارات الثلاث الأفضل والتي ستحظى بجوائز مرموقة

تسوفن، مراكز التكنولوجيا المتقدمة، تنظّم هذا الحدث للسنة الرابعة على التوالي بالشراكة مع كبرى الشركات الدوليّة والمحليّة كـجوجل، انتل، مايكروسوفت-مركز التطوير، UK ISRAEL Tech Hub في السفارة البريطانية، فوروم MIT، TechForGood، وبدعم من صندوق USAID، إضافةً إلى رعاة آخرين للحدث. الحدث يحظى سنويّاً بتغطية اعلاميّة واسعة محليّاً وعالميّاً.

الحدث لهذا العام يدعى ماكثون، نظراً لكونه يدمج بين المصطلحين Makers& Marathon، وهو يعنى بتطوير منتجات تكنولوجيّة ملموسة بالإضافة الى المنتجات الرقمية كالتطبيقات والمواقع والبرمجيات الالكترونيّة. الماكثون لهذا العام ينظّم تحت عنوان "نجعل العالم مكاناً افضل"، ويتمحور حول تطوير مشاريع من شأنها حل مشاكل ملحة و/أو سد حاجات بشرية على المستويين المحلي والعالمي، علماً أنّ الحدث في العام الماضي كان قد تمحور حول مجاليّ التطبيقات والروبوتيكا، وكانت قد فازت فرقة S.U.G بالمرتبة الأولى، إذ قامت بتطوير كف يد ذكي يعمل على تسهيل الاتصال مع الأشخاص الذين يعانون من فقدان النطق والسمع، وحصلت الفرقة على الجائزة الأولى وهي المشاركة في المؤتمر العالمي للموبايل الذي ينظّم سنويا في برشلونة.

يشار إلى أنّ تسوفن هي مؤسّسة تعمل على تعزيز دمج المواطنين العرب في صناعة الهايتك الاسرائيليّة، وذلك من خلال محورين أساسيّين، الأوّل تعزيز تشغيل الأكاديميّين العرب في مجال الهايتك، والثاني اقامة مراكز هايتك في البلدات العربيّة.