​طاقم "أزرق أبيض" يدعو المستهلكين إلى تفضيل المنتجات محليّة الصنع لتعزيز التشغيل والاقتصاد

wazarat-al-kalkalaأطلق طاقم "أزرق أبيض" في وزارة الاقتصاد والصناعة، المشترك ما بين اتحاد المصنعين والهستدروت الجديدة، نشاطات ميدانيّة تهدف إلى رفع الوعي بشأن أهميّة استهلاك المنتجات محليّة الصنع لتعزيز الاقتصاد الاسرائيلي والتشغيل. وسيتم تنفيذ هذه النشاطات في 140 نقطة مبيعات في كافة أنحاء البلاد وتستمر لعدّة أسابيع في ساعات بعد الظهر، بحيث سيتحدث المندوبون مع عشرات آلاف المستهلكين لاقناعهم بأهداف الحملة.

ويعمل طاقم "أزرق أبيض" في وزارة الاقتصاد والصناعة على مساعدة المستهلكين الاسرائيليّين في تحديد المنتجات الاسرائيليّة وتحفيزهم على الاستهلاك الحكيم ورفع الوعي بشأن أهميّة استهلاك المنتجات محليّة الصنع. ويعمل الطاقم مع الجمهور الواسع بعدة قنوات من خلال النشاطات التربويّة في المدارس والاشارة إلى المنتجات الاسرائيليّة في مواقع المشتريات في الانترنت وغيرها.

وترافق هذه الحملة شعارات عديدة تهدف إلى تشجيع استهلاك الصناعة المحليّة، الأمر الذي يساعد على خلق أماكن عمل جديدة. وسيتم توجيه المستهلكين إلى شراء المنتجات التي تحمل بطاقة "صنع في اسرائيل". كما أنّ اختيار المنتجات محليّة الصنع سيتيح للمشتركين الفوز بجوائز عدّة كقسائم لشراء منتجات محليّة وحقائب ظهر وقبعات وغيرها. كما ستنظم مسابقة صور على الفيسبوك، سينشر المشتركين في اطارها صور تشجع على الاستهلاك المحلي، يمكن ايجاد تفاصيل عن هذه المسابقة في صفحة الفيسبوك "أزرق أبيض".

ينون الروعي، نائب مدير عام وزارة الاقتصاد والصناعة ورئيس طاقم "أزرق أبيض"، قال: "هنالك أهميّة وتاثير كبير لشراء منتجات مصنعة في اسرائيل على تحريك عجلة الاقتصاد وخلق اماكن عمل جديدة وتقليص الفجوات. أنا أدعو الجمهور للبحث عن المنتجات اسرائيليّة الصنع، كما أدعو المنتجين للانضمام لهذا المشروع لمساعدة المستهلكين بالتعرف على منتجاتهم".

ومن جانبه قال د. رون تومر، رئيس طاقم "مصنع في اسرائيل" في اتحاد المصنعين: "هذا النشاط مهم للغاية لتعزيز الصناعة والاقتصاد الاسرائيلي، على المستهلك أن يرى بشراء المنتجات المحليّة كقيمة عليا، فكل منتج يتم شراؤه يتيح خلق أماكن عمل جديدة".

وقال أمير يرون، نائب رئيس الاتحاد المهني في الهستدروت: "تفضيل المنتجات المحليّة له أهميّة عليا في أيامنا، وذلك بشكل خاص على ضوء عدم اليقين الذي يحيطنا على مستوى الاقتصاد العالمي. وبناءً عليه أدعو الجمهور كافةً للتجند لهذا المشروع لتعزيز الاقتصاد المحلي".​

новинки кинематографа
Машинная вышивка, программа для вышивания, Разработка макета в вышивальной программе, Авторский дизайн