​ما يقارب 20 شركة اسرائيليّة تشارك في معرض الموبايل في شنغهاي

wazarat-al-kalkalaافتتح في الأسبوع الأخير معرض Mobile World Congress Shanghai 2016 والذي يعتبر أحد أهم معارض الاتصالات في العالم. ويشارك في المعرض مندوبون عن شركات عديدة حول العالم. ويضم المعرض 14 جناح تعرض فيه أكثر من 450 شركة خدماتها. وحسب التقديرات فانّ عدد المشاركين يصل إلى 70,000 شخص من أكثر من 100 دولة حول العالم.

ويشمل المعرض جناحاً اسرائيليّاً، يقام للمرّة الثالثة من قبل الملحقيّة التجاريّة لوزارة الاقتصاد والصناعة في شنغهاي ومعهد التصدير. وتشارك في هذا الجناح 20 شركة اسرائيليّة تعرض خدماتها في مجال تكنولوجيا الاتصالات المتقدّمة والحلول المبتكرة لحماية المعلومات وتحسين واجهة المستخدم، كما تعرض تطبيقات لتطوير وادارة المصالح التجاريّة والمدن الذكيّة ومنظومة المواصلات، إلى جانب تحسين المضامين والتسويق وغيرها.

ويعتبر هذا المعرض فرصة أمام الشركات الاسرائيليّة المشاركة لتوسيع دائرة علاقاتها التجاريّة مع الهيئات الصينيّة. ويشار إلى أنّ الابتكار الاسرائيلي في مجال الاتصالات دفعت عشرات الشركات الأجنبيّة لتقديم طلبات للاجتماع بالشركات الاسرائيليّة. وبناءً عليه، تمّ تحديد عشرات اللقاءات بالتنسيق مع الملحقيّات التجاريّة الاسرائيليّة في الصين.

عيناف ليف، الملحقة التجاريّة لوزارة الاقتصاد في شنغهاي، قالت: "إنّ 80% من التصفح على الانترنت، يجرى عن طريق الهواتف النقالة. استخدام الهواتف النقالة هو جزء أساسي من النشاط اليومي للصينيين، ساعتين ونصف بالمعدّل يوميّاً. وتشجع الحكومة الصينيّة على تطوير تكنولوجيا لاستهلاك المعلومات واستخدامها بشكل ناجع ودمج تكنولوجيا المعلومات في مجالات كانت تعد تقليديّة مثل التعليم والزراعة والانتاج وادارة المدن والطب والتجارة. وبناءً عليه، هنالك اهتمام متزايد من قبل الشركات الصينيّة بتطوير وشراء تكنولوجيا ومنتجات يمكن أن تستجيب للاحتياجات في هذه المجالات. الملحقيات التجاريّة في الصين تعمل على جذب الشركات الصينيّة إلى الجناح الاسرائيلي في المعرض".

ومن جهته قال ميكي ادمون، مدير قسم الهايتك في معهد التصدير: "تشارك هذه السنة في الجناح الاسرائيلي ما يقارب 20 شركة تعرض خدمات مبتكرة متنوعة في المجالات المطلوبة في السوق الصيني. الشركات الاسرائيليّة المشاركة في المعرض تقدّم حلولاً تكنولوجيّة مبتكرة بالذات في مجال المدن الذكية والمجالات الأخرى كالسايبر والمركبات وغيرها".

ايهود جونين، من دائرة التجارة الخارجيّة في وزارة الاقتصاد، قال: "تصدير الخدمات إلى آسيا والصين آخذ بالازدياد، كما البضائع. في عام 2015 بلغ حجم التجارة مع الصين ما يقارب 8.3 مليار دولار، بحيث بلغ مجمل التصدير 3.2 مليار دولار والاستيراد 5.1 مليار دولار. ويشار إلى أنّه في الأشهر القريبة القادمة ستقام ملحقيّة تجاريّة اضافيّة هي الخامسة في الصين والتي ستكون مسؤولة عن تعزيز التجارة مع المقاطعات في جنوب غرب الصين. بالاضافة إلى ذلك، اعلنت الحكومتين الاسرائيليّة والصينيّة عن نيتهما في بدء المفاوضات لعقد اتفاقيّة للتجارة الحرّة بين البلدين".​

новинки кинематографа
Машинная вышивка, программа для вышивания, Разработка макета в вышивальной программе, Авторский дизайн