الأربعاء12201911

Back أنت هنا: الرئيسية الاخبار اخبار محلية النائب طلب الصانع: نوايا الحكومة الاسرائيلية تجاه المواطنين العرب في النقب سيئة وعدائية

النائب طلب الصانع: نوايا الحكومة الاسرائيلية تجاه المواطنين العرب في النقب سيئة وعدائية

al-sane3-1قال النائب طلب الصانع رئيس الحزب الديمقراطي العربي ورئيس كتلة ألقائمه العربية الموحدة والعربية للتغيير تعقيباً على قرار الشرطة تشكيل وحدة خاصة من الشرطة لمتابعة تنفيذ مخطط غولدبرغ برافر بان نوايا الحكومة الاسرائيلية تجاه المواطنين العرب في النقب سيئة وعدائية, لانها اقرت تشكيل وحدة بوليسية مكونة من 200 عنصر من رجال الشرطة من اجل تنفيذ مخطط غولدبرغ برافر الكارثي, والتي تريد الحكومة من خلاله اقتلاع اهلنا وترحيلهم عن ارضهم, واضاف النائب الصانع بان تشكيل هذه الوحدة الخاصة يعتبر اعلان حرب على اهالي النقب اصحاب الارض الشرعيين.

واكد النائب الصانع بان الحكومة تتعامل مع المواطنين العرب من منظار امني وتعتبرهم تهديد امني وديموغرافي وعليه يجب التعامل معهم بقوة السلاح والحديد, واضاف النائب الصانع قائلاً: نحن اصحاب الارض وليس امامنا أي خيار الا التصدي لهذا المخطط الاجرامي والصمود والثبات على ارضنا, ولا توجد أي قوة مهما كانت ان تستطيع ان تقلعنا وترحلنا عن ارضنا وقرانا.

واضاف النائب الصانع اذا كانت لدى الحكومة نوايا جيده فما عليها الا الجلوس مع اصحاب الارض الشرعيين والتوصل معهم لحلول مقبولة, واتباع لغة الحوار وليس لغة البطش والقمع والارهاب.

هذا ووجه النائب طلب الصانع برسالة مستعجله الى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يطالبه فيها التدخل الشخصي في هذه القضية الحساسة وتجميد كل المخطط والجلوس مع اصحاب الارض والقيادة التي تمثل المواطنين العرب, والتوصل معهم لحلول بالتوافق وليس بالاملاءات, كما وطالب النائب الصانع رئيس الوزراء نتنياهو التجاوب لمطلب لجنة هيئة الامم المتحده لمحاربة العنصرية, والتي طالبت بسحب وشطب مسودة القانون التي تنوي الحكومة إقراره في الكنيست والاعتراف بالقرى غير المعترف بها في النقب.

وحذّر النائب طلب الصانع رئيس الحكومة من استمرار هذه السياسة العنصرية وسياسة القوة والبطش والعنف والتي تتبعها الحكومة تجاه المواطنين العرب في النقب مؤكداً بان الاستمرار في هذه السياسة سوف يؤدي الى تفجير الوضع وبرميل البارود واندلاع انتفاضة, لان العنف يولد العنف.