الجمعة11202027

Back أنت هنا: الرئيسية تكنلوجيا انترنت جوجل تحسن واجهة كتابة الرسائل في Gmail

جوجل تحسن واجهة كتابة الرسائل في Gmail

 

google-rasa2el بدأت جوجل بتجربة ميزة جديدة خاصة بكتابة الرسائل الإلكترونية في خدمة Gmail، لتوفر للمستخدمين سهولة أكبر في التعامل مع واجهات Gmail بحيث لا يضطرون لإغلاق مسودة الرسالة التي يقومون بكتابتها لدى حاجتهم لقراءة رسائل أخرى.

وستعمل هذه الميزة الجديدة على مبدأ عمل النافذة المنبثقة الخاصة بالمحادثة، حيث أن مسودة الرسالة التي يقوم المستخدم بكتابتها ستبقى موجودة بحجم مصغر في أعلى صندوق الوارد بحيث لا تشغل مساحة الشاشة في حال أراد قراءة رسالة جديدة أو ما شابه.

وتقول جوجل في هذا السياق أن المستخدم قد يحتاج في كثير من الأحيان أن يعود لقراءة بعض الرسائل خلال كتابته لرسالة جديدة، مما يضطره لحفظ الرسالة في المسودة (Draft) ثم يعود لقراءة أخرى سابقة في صندوق الوارد مثلاً، ثم يعاود فتح المسودة ليكمل الكتابة، أي أنه سيضيع وقتاً في تلك العملية. لذلك تحاول جوجل أن تختصر تلك الخطوات من خلال دمج نافذة خاصة بكتابة الرسائل شبيهة بنافذة المحادثة على Gmail ولكن بحجم أكبر.

وتتلخص فكرة طرح هذه الميزة الجديدة في إتاحة المجال أمام المستخدم للقيام بعرض وبحث في الرسائل الجديدة لدى ورودها أثناء قيامه بكتابة رسالة جديدة في نفس الوقت، إضافة إلى إمكانية كتابة عدة رسائل جديدة وتصغير النوافذ الخاصة بها للرجوع إليها لاحقاً.

وأضافت جوجل أن تلك النافذة الجديدة الخاصة بالكتابة ستحتوي على جميع أدوات التحرير الموجودة في قسم كتابة الرسائل الأساسي، وستختفي تلقائياً في حال عدم استخدامها، كما ستحتوي على إمكانية إضافة الصور بسهولة ضمن النص المكتوب داخل تلك النافذة.

كما ستقوم جوجل بإضافة المزيد من الميزات الجديدة في خدمة Gmail، كتمكين المستخدم من رؤية صور الأشخاص الموجودين ضمن قائمة جهات الاتصال لتوفير الوصول السريع إلى العنوان المراد دون الحاجة للبحث عنه بواسطة الكتابة، إضافة إلى إمكانية سحب وتحريك عناوين البريد الإلكتروني بين خانتي (cc و bcc)، كما أن قائمة جهات الاتصال ستختفي تلقائياً لدى الانتهاء من إضافة العناوين.

ومن المتوقع أن تبدأ جوجل بطرح تلك الميزات الجديدة لاستخدامها بشكل رسمي خلال الأشهر القليلة القادمة.